الجمعة، 18 مارس، 2011

3 آلاف يصلون بـ"التحرير" وسط لافتات ترفض التعديلات الدستورية

أم الدكتور نبيل علام عميد معهد الدراسات الإسلامية بالإسكندرية ما يزيد عن 3 آلاف مواطن فى ميدان التحرير فى جمعة رفض التعديلات الدستورية داعيا الشعب المصرى للتفكير جيدا قبل التصويت بلا أو نعم حول التعديلات الدستورية المقرر الاستفتاء عليها غدا.

وقال علام: "علينا أن نفكر جيدا فى الاستفتاء وما فيه من مكاسب أو أضرار للأمة"، مشددا على 3 مطالب أساسية وهى إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين والحفاظ على كرامة الإنسان المصرى والكف عن الدستور المصرى الحالى، مشيرا إلى أن 45 عالما أزهريا بثوا بيانا يشمل فوائد "نعم" و"لا ".

وتصدر مشهد ميدان التحرير الإعلام المصرية واللافتات التى تؤكد على رفض تعديلات بعض مواد الدستور، الأمر الذى اتضح فى الشعارات التى رددها المتظاهرون من بينها "لا لترقيع الدستور" ، "يا مشير يا مشير خد قرارك من التحرير".

وفى الوقت الذى تغيبت جميع قيادات جماعة الإخوان المسلمين من ميدان التحرير، حضرت بكثافة قيادات الجمعية الوطنية للتغيير من بينهم الدكتور عبد الجليل مصطفى المنسق العام للجمعية والدكتور جمال زهران وجورج إسحاق، بالإضافة إلى وجود المستشار زكريا عبد العزيز.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق