السبت، 19 مارس، 2011

عمرو حمزاوى وخالد يوسف وإسحاق يصوتون بـ"لا"

أدلى فى الحادية عشرة و50 دقيقة المخرج خالد يوسف، وجورج إسحاق القيادى بحركة كفاية، والدكتور عمرو حمزاوى الخبير بمعهد كارينجى، بصوتهم الرافض للتعديلات الدستورية، بمدرسة قصر الدوبارة بشارع قصر العينى.

قال جورج إسحاق لليوم السابع عن توقعاته لنتيجة الاستفتاء، إنه يتوقع الإعادة، وأكد وهو يقف فى مؤخرة الطابور الطويل للمواطنين الذين حرصوا على الإدلاء بأصواتهم، إن هذا المشهد لم يحدث فى تاريخ مصر منذ زمن قديم، وأنه دليل على جينات المصريين وثقتهم ووعيهم لأنهم شعب متحضر عندما يرى أن لصوته أهمية لا يتأخر عن الوطن.

وأشاد خالد يوسف بما وصفه وعى المصريين بأهمية الإدلاء بأصواتهم فى الاستفتاء، مشيرا إلى أن الجميع سيتقبل نتيجة الاستفتاء، خاصة فى ظل المؤشرات التى تؤكد نزاهة الانتخابات، كما أدلى صباح اليوم، السفير نبيل فهمى، سفير مصر السابق فى أمريكا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق